السبت، 27 سبتمبر، 2008

رمضانيات 6

العشر الأواخر و المساجد ما شاء الله ممتلئة
منذ حوالي 20 سنة قمت بالأعتكاف كنت مازلت اعزب ليس لدي لي مسئوليات
كنت بالمسجد ومعي شخص يكبرني بعدة اعوام كان يشتكي اني اقرا القران بصوت عالي مما يشتت عليه تركيزه في العبادة
وجربت الأعتكاف الجزئي من المغرب الي الفجر بعدما تزوجت ورزقت ببناتي" حتي لا اترك زوجتي وحدها ليلا" المهم كنت وحدي بالمسجد و كنت مستمتع جدا
الان عندما اذهب للمسجد ليلا اجده ممتلئ بالمعتكفين و لكن احس اني في مخيم لاجئين و لست في مسجد
عموما ربنا يتقبل من الجميع
المفارقة اني اشعر بغصة اذا كان كل هؤلاء يرغبون في الجنة و نعيمها بهذه الشدة و الأصرار علي الأجتهاد في العبادة
لماذا لا يشعرون بنفس الرغبة في تحسين حياتهم الحالية في الحياة الدنيا
واعتقد انكم تتفقون ان ما نحياه يختلف عن الزهد
فالزهد هو مقدرتنا علي التنعم و تركنا له
اما حياتنا الان فهي مشاهدة التنعم في اعلانات التليفزيون

هناك 5 تعليقات:

Foxology يقول...

النفس قصير يا استاذ طارق محدش بيقدر يصبر على حاله اللى هو فيه خصوصا لو حال طيب

كل سنة وانت طيب :)

هبة النيــل يقول...

عندك حق يا أستاذ طارق

أيضا القصة مش قصة زهد وفقط

طالما هذه الرغبة الملحة في المغفرة

لم كل هذه السيئات؟؟؟

{الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلَّا اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلَا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى }النجم32

لم يعد لمم يا أستاذ طارق

استبحنا أموال بعض وأعراض بعض

ما هذا ؟؟؟؟؟

وما ذا نسميه؟؟؟؟؟

a7wal el Hawa يقول...

اصبت التعبير بمعني الزهد
فهو ترك ما تقدر عليه و ليس ترك ما لا تملك

تقبل الله منك ومنا

شمس النهار يقول...

المشكله ان الناس فاكره انهم هيدخلوا الجنه بالعباده فقط
الجنه اتربطة بحاجات كتير
ابسطها بر الوالدين
كف الناس الاذي
احترام الجار
يعني الجنه عباده واعمال حياتيه نتقي فيها الله
وياريت نعمل مش بقصد الجنه نعمل بقصد مرضات الله
احنا مش هنخش الجنه عشان عملنا
لا عشان مرضات الله
وعشان هو كريم ولطيف بعبيده
كل سنه وانت طيب
وعلي فكره اغلب الناس دلوقتي وخدين الاعتكاف منظره
سمعتها منهم بودني
وشوف الاكل اللي بيجي من افخم المطاعم والطريقه وانت تحكم

SeSaMe يقول...

الكلام أصاب الحقيقة تماما
فللأسف اختار البعض الطريق السهل عليه و أقنع نفسه أن هذا ما يرضي الله عز وجل

ياريت تدخل عندي و تشوف حل فزورة رمضان
و كل سنة و انتم طيبببببببين
و يارب يتقبل منا و يرضى عنا