الاثنين، 12 مايو، 2008

عند التفكير في حال بلدنا هذه الأيام . ليس ما يجعلني اشعر بالقلق تردي الأحوال فان دوام الحال من المحال وكل ليل يعقبه نهار
ولكن ما يقلقني فعلا انه بعد زوال هذا النظام وايا من كان سيتولي حكم البلد سوف يقوم بمحاولة الأصلاح
فهل سوف نقوم بتمجيده و ننسي هذه التجربة المريرة من تأليه الحاكم و ذلك بصفتنا شعب طيب .. وطيب هذه ليست مرادفا لكلمة اهبل
فنحن فعلا شعب طيب وننسى الأساءة و نتسامح
ولكن يجب ان نتعلم من اخطائنا ومن تجاربنا التاريخية و الا لن نلحق ابدا بمصاف الدول المتقدمة التي استفادت من اخطائها التاريخية

هناك تعليقان (2):

tamer.sala7 يقول...

بس يا ريت الحاكم اللي يجي هو الي يبدأ بالاصلاح ونا شخصيا اشك في ده

tarek momen يقول...

المشكله ان مجرد انه يلغي شوية قرارات ويعزل شوية امعات من الموجودين فالناس هاتعتبر ده انجاز
طبعا فاكر من 27 سنة لما السيد الرئيس الزعيم القائد الللللللللل
تولي الحكم قام افرج عن الناس اللي اعتقلها السيد الرئيس الزعيم القائد المؤمن المصلي اللي كان عارف ربنا اللي حاليا عند ربنا
طبعا فاكر الناس هللت ازاي
كانوا مايعرفوش انه بيفضي السجون علشان تبقي جاهزة لدفعات جديدة شابة