الأحد، 24 يونيو، 2012

الليلة الكبيرة يا عمي--

يذكرني حال الشعب المصري الان بالعمدة الذي سأل الاراجوز عن الطريق الي المتولي في اوبريت الليلة الكبيرة
الفارق ان الشعب سأل المجلس العسكري عن الطريق الي الديموقراطية
وبعد ان اشار عليه ان يمشي كده علي طول علي طول لحد مايلاقي استفتاء
و علي اليمين تلقي انتخابات شعب معمولة بقانون غير دستوي
ادخل يمينك و شمالك تلاقي اعلان دستوري
علي اليمين واخد بالك ضبطية قضائية للعسكر
و لما تلقي انتخابات رئاسية
تعرف بانك تهت و ضعت
فدعونا نهتف جميعا
دي وصفة سهلة دي وصفة هايلة
وفي الخلفية يغني الفلول مع السلامة يابو عمة مايلة