الخميس، 25 ديسمبر، 2008

تدوينة بيضاء

.
.
.
.
.
.
.
.
.
تضامنا مع المدونين التوانسة
وضد كل من يحاول ان يضع قيدا علي من يريد ان يعبر عن نفسه

الثلاثاء، 16 ديسمبر، 2008

شكوي (لا مؤاخذة )جزمة

كانت واقعة الجزمة في المؤتمر الصحفي ببغداد خير ختام لأسوأ رئيس امريكي في التاريخ الحديث
وقد قام الصحفي العراقي الجرئ بالتعبير عن مشاعر كل العرب تجاه هذا الرئيس
وان كانت الواقعة تذكرني ببيت شعر لا اعرف قائله
يقول فيه المؤلف
قوم اذا صفعت النعال وجوههم... شكت النعال بأي ذنب تصفع
اعتقد ان جزمة منتظر الزيدي تشتكي وتسال لماذا تصفع بوجه القمئ بوش

الثلاثاء، 9 ديسمبر، 2008

عيد مبارك تاني مرة

ثاني ايام العيد وقد عدت الي منزلي بعد زيارة عائلتي بمحافظة القاهرة وعائلة زوجتي بمحافظة حلوان
حيث انها الان محافظة مستقلة لمن نسي التعديلات
المهم في الطريق من مدينة نصر الي حلوان عن طريق شارع النصر ثم الأوتوستراد مرورا بنادي السكة فمنشية ناصر و الأباجية حتي المعادي و المعصرة و وادي حوف
علي طول الطريق لفت نظري مئات الرجال والسيدات يجلسون علي الأرصفة في انتظار حسنة او كيس لحم من اصحاب السيارات المارة
واحسست بالمرارة هل تحولنا الي شعب من المتسولين
هل كل هؤلاء بلا عمل او مورد رزق يغنيهم عن السؤال
وفي سري لعنت من كان السبب
يلا مش بقول لكم عيد مبارك

الأحد، 7 ديسمبر، 2008

عيد مبارك

كل عام و الجميع بخير و سعادة
افتكروا و انتم بتاكلوا اللحمة قصة فداء سيدنا اسماعيل عليه السلام
...................
تحديث
....
اشكر كل الأخوة و الأخوات الذين تكرموا بالرد علي المعايدة
وبصراحة اثناء كتابة عنوان البوست راودني نفس الأحساس بعدم ذكر ذلك الأسم
ولكني انبت نفسي
منذ زمن طويل و نحن نقول عيد مبارك
فهل نغير عادتنا لضيقنا من صاحب الأسم
طب ماهو اسمه محمد ..نبطل نسمي اولادنا محمد علشان خاطره
عموما علشان العيد والفرحة
وعلشان خاطر عيون اصدقائي الغاليين من مدونين و مدونات
نمشيها عيد سعيد
بس انا باحذركم
لو جه رئيس جديد وكان منيل بستين نيله وبالصدفة كان اسمه سعيد
ساعتها هانعمل ايه بقي؟؟؟